التصميم الوظيفي للمحتوى والقابلية للإفادة في مواقع الويب

Information Architecture
Web Usability

القابلـية للإفـادة:

حظي مفهوم القابلية للإفادة Usability بالكثير من الاهتمام في أوساط المهتمين بإنشاء مواقع الويب وتطويرها؛ وذلك لما يحققه الالتزام بمعايير القابلية للإفادة في تصميم وتقييم المواقع من نفع، وخاصة في المواقع الهادفة للربح. وقد ذاع استخدام هذا المصطلح في ثمانينيات القرن المنصرم للدلالة على اختبار واجهات التعامل مع النظم، عندما بات من الواضح أن اختبار النظم عن طريق مشاركة المستفيدين الفعليين، يمكن أن يرفع من درجة رضا المستفيدين عن النظام، إذا تبنت جهود التطوير نتائج تلك الاختبارات.[1] وجاء عقد التسعينيات من القرن العشرين ليتركز الاهتمام باختبارات القابلية للإفادة Usability Tests في تقييم مواقع الويب ولقياس رضا المستفيدين منها.

 تعددت التعريفات الخاصة بالقابلية للإفادة من مواقع الويب، وسيكتفي الباحث هنا بعرض تعريفين من أكثر تعريفات القابلية للإفادة قبولاً بين أوساط العاملين في المجال. أولها تعريف المنظمة الدولية للتوحيد القياسي ISO الذي ورد في ثنايا مواصفتها المعيارية رقم 11-9241 حول "الإرشاد في القابلية للإفادة" Guidance on Usability، الذي ينص على أن القابلية للإفادة هي درجة الفعالية، والكفاءة، والرضا التي يشعر بها مستفيد معين أثناء قيامه بتحقيق أهداف معينة في بيئة محددة.[2] ومن الواضح أنه تعريف يتسم بالعمومية إلى حد بعيد، وقد نشأت هذه المواصفة المعيارية في سياق مجال تآزر الآلة والإنسان في العمل Ergonomics الذي يدرس المحيط التقني في العمل وتأثير استخدام تقنيات المعلومات على إنتاجية الأفراد.

ويتضمن التعريف ثـلاث غايات رئيـسة تهدف القابلية للإفادة تحقيقها؛ الأولى هي الفعالية، التي يمكن التعبير عنها بالتساؤل: هل يستطيع المستفيد تنفيذ المهمة التي من أجلها استخدم هذه التقنية؟ أما الغاية الثانية الخاصة بعنصر الكفاءة، فيمكن التعبير عنها بالتساؤل: كم من الوقت والجهد سوف يتجشمه المستفيد كي يفيد من تلك التقنية؟ ويبدو أن التحقيق الكفء للمطلبين السابقين يؤدي لتحقق الغاية الثالثة، وهي الرضا الذي يستشعره المستفيدون عند تحقيق أهدافهم بسهولة وفعالية بأسرع الطرق الممكنة عند استخدامهم تلك التقنيات، فضلاً عن الرغبة في العودة إلى استخدامها كلما دعت الحاجة إلى ذلك.[3]

ولعل أكثر التعريفات شمولاً لمفهوم القابلية للإفادة وخاصة في سياق إنشاء وتطوير مواقع الويب، تعريف "دليل أسلوب محتوى الويب"، الذي ينص على:

(إن القابلية للإفادة من مواقع الويب هي درجة السهولة التي تتوافر للمستفيد أثناء استخدامه للموقع، وتُعنى باختبار مستوى السهولة التي يكفلها ‏الموقع للمســتفيدين منه من حـيث: سرعــة تحميل صفحات الموقع، ومدى توافق الموقع مع نوعيات ‏آليات التصفح ‏Browsers‏ المستخدَمة وإصداراتها المختلفة، وقدرة المستفيدين ذوي الاحتياجات الخاصة على الوصول ‏إلى المعلومات التي يوفرها الموقع والتعامل معها. ‏كما أنها تتناول بالاختبار مدى سهولة البحث داخل الموقع، وجودة نتائج البحث، فضلاً ‏عن التحقق من مدى فعالية نظام الملاحة المستخدم في الموقع. أضف إلى ذلك التحقق من بساطة وسهولة قيام ‏المستفيدين بإنجاز ما يحتاجونه من مهام وعمليات على الموقع: مثل شراء سلعة أو خدمة، أو التواصل ‏مع المؤسسة المسئولة عن الموقع) [4]

وسوف يعتمد الباحث هذا التعريف الأخير لقابلية الإفادة في هذه الدراسة؛ نظراً لشموله وتفصيله وتناوله لمختلف زاويا إنشاء وتطوير مواقع الويب.

ومن الجدير بالذكر أن العلاقة بين التصميم الوظيفي للمحتوى والقابلية للإفادة جد وثيقة، فالتصميم الوظيفي للمعلومات يعد بمثابة أداة تستخدم في مرحلة تحليل وتصميم الموقع؛ لتحديد احتياجات المستفيدين من المعلومات، والعمليات المتصلة بتنظيم المعلومات واسترجاعها، وذلك كله في إطار التصميم الذي يراعي المستفيد، وبما يحقق الأهداف الموضوعة للموقع، وبعد إنشاء الموقع فعليا تأتي القابلية للإفادة لتقييم الجوانب المختلفة للموقع، والتي من بينها ناتج استخدام هذه الأداة، أي ناتج بناء الموقع وفقا لمبادئ والأساليب المنهجية للتصميم الوظيفي للمحتوى.

 

  • [1] Palmquist, R. A. (2001) An overview of usability for the study of users' web-based information retrieval behavior. Journal of Education for Library and Information Science. 42(2), 123-137.
  • [2] ISO DIS 9241-11. (1998). Ergonomic requirements for office work with visual display terminals (VDTs) part 11: Guidance on usability. Geneva: International Organization for Standardization. Retrieved from http://www.idemployee.id.tue.nl/g.w.m.rauterberg/lecturenotes/ISO9241part11.pdf
  • [3] Alexander, D. (2003, June 4). Quick Wins with Usability Testing. Retrieved from http://www.its.monash.edu.au/web/slideshows/
  • [4] McGovern, G., Norton, R. & O'Dowd, C. (2002). The Web Content Style Guide. London: ‎Pearson Education Ltd. p. 179.