التصميم الوظيفي للمحتوى والقابلية للإفادة في مواقع الويب

Information Architecture
Web Usability

ملحق (ب): قائمة المراجعة الخاصة بالدليل الشجري لمحتوى الموقع Taxonomy

عنصر المراجعــة

توضيح العنصــر

التطبيق

اختيار الفئات الموضوعية بحيث تكون جامعة مانعة

ينبغي عند تصميم وإنشاء الدليل الشجري لمحتوى الموقع الالتزام بمبدأ الفئات الموضوعية الجامعة المانعة، بحيث تجمع كل العناصر المرتبطة موضوعياً تحتها، وتمنع في ذات الوقت دخول أي عنصر غير وثيق الصلة الموضوعية بهذه الفئة، والهدف الكلي من وراء الالتزام بهذا المبدأ هو رفع كفاءة الاسترجاع والبحث في الموقع.

تم تطبيقه

تقديم أدوات مساعدة للوصول إلى المعلومات داخل الدليل الشجري

من المزايا الواضحة للأدلة الشجرية لمحتوى المواقع إمكانية التكامل بين خاصيتي التصفح والبحث في آن واحد حال توافرها، حيث يتيح ذلك للباحث فرصة التنقل بين الفئات الموضوعية العريضة إلى الفئات المتفرعة عنها، فضلاً عن القدرة على البحث في فئة محددة، وكل الفئات الأخرى المتفرعة عنها، وفق ما يحلو له ويناسبه.

والبحث المباشر بالكلمات الدالة Keywords في هذه الحالة من الأدوات المساعدة على الوصول لدقائق محتويات الدليل الشجري، ومن الأدوات المساعدة أيضاً كشاف الموقع Site Index.

تم تطبيقه

إمكانية عرض العلاقات الموضوعية بين الفئات في الدليل الشجري

تستخدم  المكانز   Thesauruses في إعداد الدليل الشجري لمحتوى المواقع لضبط المصطلحات، ومن خلال المكنز يبرز الترابط الدلالي بين هذه الفئات الموضوعية في صورة المصطلحات الأعم والمصطلحات الأخص والمصطلحات المرتبطة والمتجانسة والمترادفة، وغيرها من صور العلاقات الموضوعية والدلالية بين مصطلحات الفئات الموضوعية.

غير مطبق على الموقع

توفير مداخل أخرى للمحتوى بجانب التصنيف الموضوعي

يعد التصنيف الموضوعي هو الأساس في الدليل الشجري لمحتوى المواقع، إلا أن توفير مداخل أخرى للمحتوى يعد من الممارسات المحمودة، مثل التصنيف وفقاً للنوعية مصادر المعلومات.

تم تطبيقه

الإشارة إلى الموضوعات المرتبطة بالموضوع الحالي للمحتوى سواء أكانت الروابط داخلية أو خارجية.

يمكن أن نصادف شكلين من أشكال تطبيق أسلوب الربط للمزيد من المعلومات المرتبطة بالمحتوى، الأول هو الربط الداخلي Internal Linking، والثاني هو الربط الخارجي External Linking. ويقصد بالربط الداخلي إحالة الباحث إلى معلومات أخرى مرتبطة بموضوع الصفحة التي يطلعها، ولكن في إطار الموقع، ومثال على ذلك ما نجده في المواقع الإخبارية في شكل روابط بعنوان (أخبار ذات صلة أو مقالات مرتبطة)

أما الربط الخارجي فيحيل الباحث إلى معلومات توجد على مواقع أخرى، مثل الإحالة (مواقع مختارة) لمواقع أخرى مرتبطة بالموضوع.

تم تطبيقه

عنونة الروابط في الدليل الشجري لمحتوى المواقع

ينبغي صياغة الروابط بشكل مناسب، ولو راجعنا المبادئ الأساس التي وُضعت في حقل الفهرسة الموضوعية لصياغة رءوس الموضوعات لرأينا أن هذه المبادئ تصلح وبشكل كبير للتطبيق على عنونة المحتوى والروابط في سياق مواقع الويب، ومن أمثلة ذلك مبدأ التخصيص المباشر الذي ينص على أن تكون الكلمات أو الرؤوس المختارة مخصصة أي مناسبة للتعبير عن الموضوع، فلا هي أوسع منه أي تعبر عن الموضوع الأعرض الذي يندرج تحته الموضوع الحالي، ولا أضيق أي تعبر عن موضوع يتفرع عن الموضوع الحالي. ومبدأ الوحدة والثبات في استخدام التسمية الواحدة أو المصطلح الواحد للدلالة على الموضوع ذاته والثبات على ذلك، والتغلب على المشكلات المرتبطة ببعض الظواهر اللغوية مثل ظاهرة الترادف والمشترك اللفظي واختلاف شكل الكتابة لنفس الكلمة. فضلاً عن مبدأ الاستخدام الشائع الذي ينص على استخدام الكلمة أو المصطلح المألوف الذي يشيع استخدامه بين مجتمع المستفيدين، وهذه النقطة هامة ووثيقة الصلة بفلسفة التصميم المراعي للمستفيدين  User Centered Design.

تم تطبيقه

الموازنة بين الاتساع وعمق التغطية في الدليل الشجري لمحتوى الموقع

ينبغي الحرص على تحقيق التوازن بين الاتساع وعمق التغطية في بناء الأدلة الشجرية، ويقصد بالاتساع عدد الفئات الموضوعية في كل مستوى من مستويات الدليل الشجري، بينما يقصد بالعمق عدد مستويات التفريع التي يتكون منها الدليل الشجري.

تم تطبيقه